كلمة ترحيبية

كلمة ترحيبية

Mr Essa Mohammad Al Ebrahim

السيد/ عيسى محمد الحردان

أمين سر اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الأرهاب


تمثل جرائم غسل الأموال وتمويل الإرهاب خطورة كبيرة على مختلف النواحي الاقتصادية والاجتماعية ، لمختلف الدول مما يستدعي تكاتف الجهود الوطنية والدولية لمكافحة هذا النوع من الجرائم ووضع الاطر والاليات المناسبة لمواجهة تحدياتها.

ونحن في أمانة سر اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وبتوجيه ومتابعة من سعادة الشيخ فهد بن فيصل آل ثاني نائب محافظ مصرف قطر المركزي رئيس اللجنة ، نعمل على مواكبة التطورات المستجدة، والتعرف على أحدث الممارسات في هذا المجال والعمل على تعزيز التعاون الدولي، لضمان ريادة دولة قطر لمكافحة هذا النوع من الجرائم على المستوى الاقليمي والدولي، حيث وضعت الدولة قانون شامل يتوافق مع المعايير الدولية لمجموعة العمل المالي (FATF)، حيث أن القانون رقم (4) لسنة 2010 وضع الاطار القانوني والتشريعي لتجريم هذه الجرائم الاقتصادية ، كما أوكل القانون للجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب الاختصاص بكل ما من شأنه أن يؤدي إلى مكافحة جرائم غسل الأموال وتمويل الإرهاب على المستوى الوطني وذلك بالتنسيق مع مختلف جهات الدولة، فضلاً عن التعاون والتكامل مع الكيانات الإقليمية والدولية النظيرة على المستوى الدولي لتوحيد الجهود الرامية إلى مكافحة غسل الأموال.

كما تعمل اللجنة على تطوير الاستراتيجية الوطنية في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب من خلال تحديث خطط عمل الجهات المعنية والتي ترتكز على النظام القائم على المخاطر و زيادة فعالية كل الجهات الوطنية المعنية في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب خلال إطار زمني محدد ، وتعزيز نشر الوعي العملي بالسياسات التطبيقية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب من أجل ضمان تنفيذها الفعال.